chawki.com logo

السيرة الذاتية

سلام حار لمعجبي الموسيقى في كل أنحاء العالم واللذين تقاطعت طريقهم مع موقعي الإلكتروني! كيف حالكم شباب؟ أرجو أن تكونوا بخير.

إسمي الكامل أحمد شوقي، ينادونني بإختصار شوقي، ولدت في 31 من ماي 1982 في تطوان و هي مدينة رائعة تقع شمال المغرب، أنصحكم بزياتها يوما ما، ستعجبكم كثيراٌ!

منذ الصغر و أنا أحب الغناء و كتابة الأشعار. كانت إحدى أساتذتي في الثانوية تنطق إسمي بشكل مُنَمَّق مما جعلني فضولي لمعرفة السبب. بعد عدة أيام، فهمت أن أحمد شوقي هو إسم أحد أكبر الشعراء العرب. في تلك اللحظة ألهمت، علمت أنه علي فعل أي شيء للسير في مسار فني.

كنت أغني في كل مكان أذهب إليه من أجلي متعتي الخاصة. لكن عندما أنهيت الثانوية إستوعبت أنه يجب علي التركيز على شيء أكبر. شيء يجذب الجمهور للسمع، للتأمل وللتبني. قلت:« ليس بالصدفة أن إسمي أحمد شوقي». إذن سنة 2000، تكريما لمدينتي الجميلة تطوان و التي يرمز لها بحمامة بيضاء، سميت مجموعتي « La Paloma » أي « الحمامة ». ولو لم نكن ملاحظين من شركات التسجيل الكبيرة و المعروفة أنذاك، كانت بداية جييدة.

سنوات مضت، بعد نجاح محلي متواضع، كل عضو من أعضاء المجموعة قرر شق طريقه الخاص بنفسه، لكن بقينا على تواصل لشراكة محتملة في المستقبل.

في 2013، لم أستطع تصديق آذاني عندما إتصل بي ريدوان المنتج العالمي قائلا أن هناك مشروع يسمى «بكرة» ويريدني ان اشارك به. تخيلوا أن أحد ألمع منتجي العصر يطلب مني الحضور رفقة فنانين عرب مشهورين. و اللذي قطع أنفاسي و هو وجود الأسطورة كوينسي جونس. هل أنا أحلم أم ماذا؟ المعجزات تحصل!

لاحقا في العام ذاته، غمضت عيناي، و عندما فتحتها من جديد، كانت هناك، مفجأة، سوف أغني أغنية مليئة بالطاقة مع مغني الراب بيتبول، اللذي أصبحت بعدها أغنية ناجحة خلال الصيف. عنوانها حبيبي اي لوف يو. أعلم أنكم تغنوها في هذه اللحظة، إعترفوا، هههه!

كل ما عملت أكثر كلما ازددت حظاً و العمل الكبير يجني حصاده إذا لم تستسلموا.

و هنا لائحة لأغاني ناجحة أخرى: